الوعي نيوز:

حذّرت حركة الحريّات والديمقراطيّة «حقّ» النظام الخليفيّ من التمادي في إراقة الدماء، وكذلك المجتمع الدوليّ والدول الغربيّة الحليفة للنظام في البحرين من مغبّة تنفيذ أحكام الإعدام بحقّ عدد من المعتقلين المنتزعة اعترافاتهم تحت التعذيب.

 حقّ أكّدت في بيانها الصادر يوم السبت 14 يناير/ كانون الثاني 2017، أنّ تنفيذ أحكام الإعدام يعدّ فتحًا لحمامات الدم، وسيكون له تداعيات لن تكون فقط على أبناء الشعب البحرينيّ المظلوم، بل سيكون هناك ردات فعل لن تستثني النظام ومصالح الدول الراعية والداعمة له.

 ودعت الحركة الجماهير للتظاهر الغاضب في كلّ أنحاء البحرين، مشدّدة على أنّ المزيد من القمع والقتل والتعذيب لن يحقّق للنظام أيّ استقرار ولن يوقف ثورة الشعب، بل سيفتح آفاق المقاومة المشروعة.