الوعي نيوز :

رفض البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني لمانشستر يونايتد الإنجليزي، الحديث عن الصفقات المقترحة في فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، مفضلا التركيز على من لديه من لاعبين واحتلال أحد المراكز الأربعة الأولى بالدوري هذا الموسم.

وقال المدرب الاستثنائي لموقع النادي على الإنترنت: “عندما نتحدث عن نافذة الانتقالات الصيفية ونحن مازلنا في الرابع من فبراير فإن هذا الكلام لا معنى له على الإطلاق، الانتقالات تبدأ في الصيف وإلى أن يأتي الصيف فإنه لا يوجد لدي ما يمكنني أن أخبركم به، الشيء الوحيد الذي يمكنني أن أكرره هو ما أبلغتكم به في اليوم الأخير من شهر يناير. أنا أعرف ما أريد بالضبط”.

وتابع: “لقد عملت مع لاعبي فريقي قرابة السبعة أشهر الآن.. أعرفهم الآن أفضل مما كان عليه الوضع قبل ستة أو سبعة أشهر ماضية.. أما فيما يخص ما أعتقد أنني أحتاجه من لاعبين، فإنني شخص واقعي للغاية، أعرف بالضبط ما هي الصفقات المحتملة.”

يأتي ذلك في الوقت الذي أشارت فيه تقارير صحفية إنجليزية توصل النادي لاتفاق مع نيلسون سيميدو، لاعب بنفيكا البرتغالي، لضمه الصيف المقبل.

وأضاف المدرب البرتغالي: “أنا لا أحب أن يدخل النادي الذي أدربه في صفقات مستحيلة، حيث إن ذلك مضيعة للوقت، كما أنه يعتبر بمثابة الهدية بالنسبة لهؤلاء المستحيل ضمهم وكذلك بالنسبة لمديري أعمالهم عندما يهتم نادي مثل مانشستر يونايتد بهم، حيث إن ذلك يساعدهم على تعزيز موقفهم الخاص ولكن ذلك ليس أمرًا جيدًا بالنسبة لنا على الإطلاق.. لذلك أنا شخص واقعي جدًا”.

وأردف: “أنا أهتم بأهدافي، ودائمًا ما تتضمن أجندة أعمالي ما أشعر أننا نحتاج إليه ومن الآن وحتى الصيف فسوف أركز فقط على لاعبي فريقي، وعلى البطولات التي نشارك فيها، وعلى النادي، وعلى مشجعينا وأن نحاول أن نحقق أفضل النتائج الممكنة.”

ويسعى ليستر سيتي حامل اللقب لتجنب الهزيمة أمام مانشستر يونايتد، يوم الأحد ، حيث في حال خسارته وفوز كريستال بالاس وسوانزي سيتي سيتراجع ليستر ليصبح بين المراكز الثلاثة الأخيرة في الترتيب.