الوعي نيوز:

كشفت صحيفة “فايننشال تايمز” عن فوز رجل أعمال يهودي يدعى “كان موليس” بعقد خصخصة شركة “أرامكو” السعودية للنفط والغاز والبتروكيماويات، الذي بدوره عيّن الجنرال الإسرائيلي شلومو ياناي، كبير مستشاري شركته.

وفي التفاصيل، اختارت شركة أرامكو السعودية البنك الاستثماري “موليس أند كو” لتقديم المشورة حول عملية الاكتتاب الأوّلي المنتظرة على أسهم الشركة بما في ذلك اختيار البنوك والأسواق المحتملة للطرح.

وبحسب الصحيفة، تمّ اختيار شركة “مويلس” وشركاه كمستشار وحيد للطرح الأولي العام لشركة “أرامكو” السعودية هذا وفقا لثلاثة أشخاص مطلعين على العملية.

وقد سجلت العملية أكبر الاستثمارات الاستشارية المصرفية في نيويورك حتى الآن.

الأبرز فيما أوردته الصحيفة البريطانية هو ما يخصّ شلومو ياناي الذي عرض عليه رئيس حكومة العدو بنيامين نتنياهو رئاسة جهاز

الموساد. موليس لم يُعيّن ياناي في أكتوبر 2016 كبير مستشاريه عبثًا، فالأخير خدم في الجيش الصهيوني لأكثر من 30 عامًا في القيادة، وفي تدريب الموظفين والموارد، وشغل منصب رئيس فرع التخطيط ورئيس أركان القوات البرية الإسرائيلية، وقائد فرقة مدرعة.

يشار الى أن البنك الاستثماري “موليس أند كو” الذي يملكه “كان موليس” تجمعه علاقات تجارية مع شركات إماراتية أيضًا منها “”عالم دبي” وأبراج دبي”.

الإعلان عن فوز رجل يهودي بعقد شركة سعودية شهيرة كـ”أرامكو” لم يعد صادمًا، خاصة بعد سلسلة الأخبار التي تثبت اللقاءات الجارية بين شخصيات سعودية وأخرى صهيونية، والتي تظهر مدى التعاون التقني والتجاري بين الجانبين وليس آخرها ما أكدته مجلة “بلومبيرغ بيزنيس ويك” الأميركية بشأن عمل شركات تقنية إسرائيلية داخل السعودية والإمارات.

وكانت “أرامكو” قد دعت البنوك في يناير/ كانون الثاني لتقديم العروض للدور الاستشاري في الطرح العام الأولي المتوقع أن يكون الأكبر من نوعه في العالم.

ويُرجّح أن تطرح أرامكو السعودية 5% من رأسمالها للاكتتاب العام.

وفي وقت سابق، أعلن ولي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان اكتتاب 5% من شركة “أرامكو”، وهو ما يقدر بنحو تريليوني دولار، ضمن رؤية المملكة 2030.