الوعي نيوز :

كسرت مجموعة ثورية مساء يوم الجمعة، ٢٤ فبراير، في بلدة الدراز الحصار المفروض على البلدة منذ أكثر من ٩ أشهر، وقطعت الشارع العام المحاذي للبلدة بالإطارات المشتعلة وفاءا للشهيد عبد الله العجوز الذي أُختتمت اليوم مراسم عزائه في بلدة نويدرات.

وشهدت الساحات القريبة من الشارع العام في الدراز احتجاجات ثورية تأكيدا على خيار المقاومة، وتأكيد على موقف الدفاع عن آية الله الشيخ عيسى قاسم “حتى الموت”، حيث يواجه الشيخ قاسم الأسبوع المقبل جلسة جديدة من محاكمته الجائرة بتهم تتعلق بأداء فريضة الخمس، حيث يسود الترقب نتائج الجلسة في ٢٧ فبراير المقبل، في حين دعت القوى الثورية إلى الحضور الكثيف في الميادين والاستعداد “لكل الاحتمالات”.

إلى ذلك، خرجت مساء اليوم مناطق البحرين وبلداتها في تظاهرات متجددة وبشعارات أكدت على إسقاط النظام الخليفي والوفاء لدماء الشهداء. ورُفعت صور الشهداء، والرايات المعبرة عن التمسك بحق القصاص من دم الشهداء.

وقد امتدت التظاهرات في بلدات المرخ، باربار، مقابة، أبوصيبع والشاخورة، السهلة الشمالية، كرباباد، السنابس، توبلي، عالي، المالكية، نويدرات، المعامير، سترة، الجفير، وغيرها.

واختلط مشهد البحرين اليوم بأضواء الشموع التي أبّنت الشهيد العجوز، وبالأدخنة التي رُفعت من الإطارات المشتعلة التي أغلقت الشوارع على شارع الدراز، وصولا إلى الشارع التجاري والقريب من القاعدة الأمريكية في الجفير.

C5dGTw6UsAE3mUW

C5c6_8OWMAEjixI

C5dAJX6XMAEVGkU

C5caANpXEAEB1ki

C5ce6fyWUAAomLV

C5cgwOyWAAUmIxU

C5ckKVLWgAAnLDt

C5dHKULVMAAWfwi

C5c6_8OWMAEjixI