الوعي نيوز :

تشهد مدينة عدن جنوب اليمن حالة فوضى وقطع للشوراع في خطوات احتجاجية متصاعدة ضد حكومة بن دغر ، بسبب تردي الأوضاع الخدماتية في المدينة

 

وأفاد سكان محليين بالمدينة لوكالة العهد اليمنية ، أن مئات المواطنين صعدوا من احتجاجاتهم ضد حكومة بن دغر ، وقاموا بإغلاق المداخل الرئيسية لمنطقة كريتر وسط المدينة .

 

ووفقاً للسكان فإن تصاعد الاحتجاجات تأتي رداً على استمرار تدهور الوضع الأمني بالمدينة ، وتردي في خدمات الكهرباء خصوصاً مع بداية ارتفاع درجات الحرارة والتي تبدا من شهر أبريل وحتى نهاية شهر سبتمبر القادم .

 

وشهدت منطقة كريتر التي يقع فيها قصر المعاشيق الرئاسي ، توقف تام لحركة السيارات ، فيما قام المحتجون بإحراق إطارات السيارات وترديد هتافات معادية “للرئيس ” هادي وحكومة بن دغر التي يتواجد بعض وزراءها بالمدينة .

 

وتشهد مدينة عدن ومحافظات جنوبية أخرى ، احتجاجات متصاعدة بسبب تردي الاوضاع والخدمات الأساسية للمواطنين ، تزامناً مع تدهور أمني كبير واتساع سيطرة الجماعات الإرهابية أبرزها تنظيمي داعش والقاعدة بالمحافظات الجنوبية منذ انسحاب الجيش واللجان الشعبية منها .