الوعي نيوز:

هاجمت القوات البحرينية صباح اليوم الثلاثاء منطقة الدراز بعد تحشيد كبير لها بالمدرعات والسيارات المصفحة وقوات الكوماندوز بقصد كسر الاعتصام المتشكل حول منزل الشيخ عيسى أحمد قاسم.

وقد استخدمت في هذا الهجوم انواع الاسلحة النارية وسلاح الشوزن المحرم دولياً مما اوقع العديد من الجرحى وادى إلى استشهاد الشاب محمد كاظم محسن زين العابدين.

وقد وقف المعتصمون حول منزل الشيخ قاسم بكل شجاعة وصمود بوجه القوات المهاجمة محاولين التصدي لهم و ايقاف زحفهم المشبوه مع أن المعتصمين لا يملكون أي قطعة سلاح ولا وسائل ردع في وجه الآلة العسكرية التي تهاجمهم إلا تسلحهم بالعزم والشجاعة.