الوعي نيوز:

يا شعب الحجاز.. عن من تدافعون؟ وعن من تدفعون الشبهة وتتهاونون؟ لماذا لا تفتحون عيونكم قبل عقولكم؟ ربما عندها ستستوعبون حجم الفاجعة التي تعيشونها باسم الحياة الرغيدة.

تعالوا نراجع مع بعضنا البعض مجموعة الاحصائيات البسيطة التي تدمي القلب وتجرح العين.

الستم تعيشون التقشف والفقر المدقع والطبقية والبطالة والفساد… ولا تقولو نحن بخير.. فإن أغلب الشعب السعودي يعيش تحت خط الفقر وهناك آخرون يعيشون تحت مستوى خط الانسانية فيقتاتون من الحاويات والمزابل.

اليس هناك ثلثين من الشعب عاطل عن العمل ويبحث عن لقمة عيش حلال ليدبر بها اموره ويسترزق ليدير عائلته أو حتى نفسه؟

اليست الوظائف تتوزع بالمحسوبيات والوسائط والتقرب من السلطة او الدفع والرشاوى؟

اليس ثلاثة ارباع الشعب إما لا يملكون سقفاً يأويهم ملكاً لهم أو أنهم لا يملكون شيئاً بالمرة أو أنهم يعيشون مدى الحياة في اماكن لا تناسب مستواهم المعيشي ولا تتوفر لهم الخدمات؟

والكثير الكثير من الفجائع والبلاوى في بلد نفطي يسبح على بحار من البترول ويدخل له عوائد نفطية تجعله من أحدث البلدان واطورها وشعبه من أكثر الشعوب رفاهية وسعادة.

اليس الفساد الاخلاق والاداري والاجتماعي في ادنى مستوياته العالمية .. ولن اكشف المستور لان العرض واحد.

تعالوا لنراجع امرائكم وملوككم ومدى تفاعلهم مع تقشفكم ومستوى معيشة الشعب.. اليسوا يدعون أنهم ولاة الأمر وعلى ولي الأمر أن يكون مهتماً بالرعية.

لن نذهب بعيداً جداً لنبدأ بالملك فهد وننزل حتى اميركم الشاب…

ـ الملك فهد عندما ترك الدنيا خلف وراءه ثروة تقدر بـ (2.7 ترليون ريال سعودي) وفي ذلك التاريخ كان هذا المبلغ يرفع الاقتصاد السعودي والمستوى المعيشي للشعب إلى مستوى يفوق الخيال ويمكن به أن يرفد الثقافة والاعمار و…. ولكن ذهب إلى جيوب وكروش الامراء والعائلة الحاكمة ليتم تبذيرها في الملاهي والبارات ودور العهر الاوربية وشراء اليخوت والفلل في مختلف انحاء الارض وبالمقابل طز بالشعب السعودي وطز بالفقراء وعمرهم ما اكلوا ولا شربوا ولا سقف يأويهم.

ـ الملك عبدالله بن عبد العزيز، ترك الدنيا وخلف وراءه ثروة تقدر بـ (1.9 ترليون ريال سعودي) وهو الآخر مع أنه كان يدعي الاصلاح والتعادل في التعاطي مع الملفات الساخنة وكانت لديه نظرة اصلاحية في المجتمع ولكنه من نفس القشرة ونفس الطبقة ونفس العائلة المتعفنة من الداخل والتي لا تعتبر الشعب سوى غنم يتم رعيها وتسمينها والتضحية بها عند الضرورة ولا يهم أن يجوع العديد منها أو يعرى أو يموت فهم ليسوا سوى خدم وبهائم بنظر ملوك وامراء (آل سلول).

ـ سلطان بن عبد العزيز آل سعود، ترك الدنيا وخلف وراءه ثروة تقدر بـ (3.4 ترليون ريال سعودي) ليرتع بها ورثته ويبذرونها في العاطل والباطل متناسين شعباً يذوق الأمرّين.

ـ مشعل بن عبد العزيز آل سعود، ترك الدنيا وخلف وراءه ثروة تقدر بـ (1.3 ترليون ريال سعودي) المزواج وعاشق الابل والمتع والقصور، في الوقت الذي لا يجد فيه ثلثي الشعب السعودي لقمة عيش أو مأوى.

ـ الملك سلمان بن عبد العزيز، حتى ساعة اعداد هذه المقالة (2 ترليون ريال سعودي) والحبل على الجرار يشتري القصور والفلل والضياع والاراضي والشقق في كل بقعة من بقاع الأرض فقصوره تمتد من المغرب العربي حتى نيويورك وشققه تتوزع بين لندن وباريس والعواصم الاوربية، كلما حانت له فرصة يسافر للترويح عن نفسه ليبذر في كل سفرة مئات الملايين من الدولارات ويذهب معه جيش من الخدم والحشم وموكب كامل من السيارات الفخمة المعدة خصيصاً له.

وأما بالنسبة للدب الداشر والأمير المدلل وولي العهد محمد بن سلمان الذي يخطط له أن يكون ملكاً للبلاد فليس همه أكثر من تلبية شهواته ونزواته الحيوانية ولكم الدليل بأنه مستعد لأن يدفع عشرة مليون دولار عداً ونقداً من أموالكم يا شعب الحجاز العاجزين ليقضي ليلة واحدة من المجون والخلاعة مع الفاجرة كيم كارداشيان.

هؤلاء هم ملوك وامراء آل سعود الذين يحكمون الشعب المعذب والعاطل والمتسكع بين حاويات القمامة والذي أغلبه لا يعرف للراحة عنواناً.

فإلى متى يا شعب الحجاز ستبقى ساكتاً عن حقك وإلى متى ستبقى تدعي أنك تطيع ولي الامر الذي يكفر بك وبكل ما هو اسمه انسان سعودي ويقدس الغرب وعاهراته ومجونه وفساده؟!

إلى متى يا شعب الحجاز ستستخرج النفط بعرق جبينك ويتم سلبك أدنى حقوقك لتصب المنافع والفوائد في جيوب الامراء والملوك وفسقة (آل سلول)؟!

لماذا لا يحق لك يا شعب الحجاز أن ترفع صوتك بالتظلم؟ ولماذا لا يسمح لك يا شعب الحجاز أن تطالب بحقوقك المدنية؟ ولماذا يا شعب الحجاز لا يسمح لك وأنت تعيش فوق بحر من البترول أن تتنعم بخير البلاد؟؟ ولماذا يا شعب الحجاز يتم الزج بك في الحروب والفتن كحطب من أجل مصالح امراء فاسدين وملوك مخرفين؟؟

لماذا يا شعب الحجاز تعيش تحت مستوى خط الفقر وأنت شعب يعيش في بلد يدخله المليارات من اموال النفط ولكنها لا تظل طريقها لتذهب إلى حسابات الامراء والملوك في البنوك الاجنبية متناسية الشعب المسكين؟!

ألم يأن للذين ظُلموا وسُلبت حقوقهم وتم الدعس عليهم بنعال الامراء أن ينهضوا ويصرخوا صرخة تظلم ويستعيدوا حقوقوهم المسلوبة؟ لا تكونوا للظالم عوناً بسكوتكم وتشجعونه على امتصاص دمائكم واستنزافكم.

شاهدوا يا أيها الشعب المنهوب والمسلوب الحقوق ما يتميز به امراء (آل سلول) على حساب شقائكم وبؤسكم:

https://www.facebook.com/thesaudiatimes/videos/2019565244932152/