الوعي نيوز :

أعلن الهلال الاحمر الايراني تشكيل فريق عمل خاص لتقديم المساعدات الانسانية الى مسلمي ميانمار، في وقت أعلن فيه الحرس الثوري الإيراني استعداده لتقديم أي إسهام لمساعدة للمشردين في ميانمار.

وقال رئيس منظمة الامداد والاغاثة بجمعية الهلال الاحمر الايراني، مرتضى سليمي، ان فريق العمل الخاص شكل مباشرة بعد توجيه من الرئيس الايراني حسن روحاني بضرورة تقديم المساعدات، وأشار الى أنه تم تجهيز مساعدات أغاثية ومواد غذائية ومستلزمات حياتية وصحية وطبية لارسالها الى ميانمار.

واضاف سليمي، تم اجراء التنسيق اللازم بين وزارة الخارجية الايرانية ومنظمتي الصليب الاحمر والهلال الاحمر الدوليين، والصليب الاحمر الميانماري، بهدف ارسال شحنة المساعدات، وأشار الى أن الحمولة سترسل مباشرة بعد استصدار التراخيص من الحكومة الميانمارية.

بدوره أعلن الحرس الثوري الإيراني استعداده لتقديم أي إسهام لمساعدة مشردي ميانمار، واصفا دعم المسلمين “المظلومين” في ميانمار بالمسؤولية التاريخية.

وأدان الحرس الثوري الإيراني في بيان إدانته “بشدة الجرائم بحق مسلمي ميانمار”، وتحذيره من “مخطط معاد للإسلام، إذا مر سيؤدي إلى “إبادة عرقية كبيرة أخرى في تاريخ الإنسانية، وانتقد البيان ردة الفعل العالمي الباهتة “إزاء إبادة المسلمين الروهينغا والصمت المطبق للمحافل الدولية التي تدعي الدفاع عن حقوق الإنسان، وغياب الإجماع وتشكيل جبهة مقتدرة لمواجهة مرتكبي هذه الجرائم“.