الوعي نيوز:

اكد وزير الموارد المائية حسن الجنابي ان هناك تطورات في سدي الموصل ودربندخان، لافتا الى أن خبراء أجانب سيصلون خلال اليومين القادمين للاطلاع بشكل نهائي على وضع الأخير، فيما أكد اتخاذ إجراءات احترازية فيه بعد الزلازل الأخيرة.

وقال الجنابي في تصريح له اليوم الاثنين :” ان وضع سد الموصل جيد ولا توجد مخاطر عليه ولم تحصل أية تأثيرات مباشرة عليه نتيجة الزلازل التي حصلت خلال الأيام الماضية”، مبينا أن “خبراء جيولوجيين آخرين يعملون على تقييم الوضع في سد دربندخان ويتم دراسة بعض القرارات بتخفيض منسوب المياه بالسد لاكتشاف مدى الضرر فيه”.
وأضاف الجنابي :” لدينا تصور حالي لا باس به عن وضع السد، وهنالك خبراء دوليين سيقدمون الى العراق خلال اليومين المقبلين للاطلاع عليه للخروج بتقرير كامل بحجم الأضرار”، لافتا الى  “بروز مظاهر غير مألوفة بوضع السد بعد الزلزال تثير القلق، لكنها حتى اللحظة مسيطر عليها، وللمزيد من الأمان تقرر تخفيض منسوب مياه السد”.
وأوضح :” ان المعطيات المتوفرة لا تشير الى مخاطر في بنية السد، وثمة قناعة بسلامته الى حد معين ولدينا رضا عن صموده إزاء الزلازل العنيفة جدا”.