الوعي نيوز :

اكد وزير الخارجية ابراهيم الجعفري، السبت، انه لم ير مواطنا ايرانيا يحمل السلاح ب‍العراق ويقوم بعمل ارهابي، وفيما اشار الى انه ليس ايرانيا او مندوبا عن ايران، اشار الى انه أنا عربي ويعتز بعربيته. و قال الجعفري خلال مشاركته في حوار المنامة بالبحرين بعنوان “ما بعد الرقة والموصل.. تثبيت الشرق الأوسط ومكافحة الإرهاب في العالم”، وتابعته السومرية نيوز، “انني لم ار إيران بانها بعثت إرهابيين للعراق”، مبينا ان “الارهابيين الذين جاءوا للعراق من جنسيات متعددة، واحتفظ بمصاديق لها لكن ما رأيت إيران امتدت إلى العراق كإرهابيين”.وتابع الجعفري “عندما دخلت عصابات داعش الإرهابية للعراق، فأن ايران ابلغتنا باستعدادها للمساعدة وطلبنا مستشارين فقط وجاءوا كما طلبنا مستشارين من بقية دول العالم”، متسائلا “أين التدخل الإيراني والإرهابي في الواقع العراقي؟”. و اكد الجعفري “لم ار بالعراق مواطنا إيرانيا يحمل السلاح ويعمل عملا إرهابيا”، موضحا “انني لست ايرانيا او ممثلا في هذه الندوة عن إيران، فأنا رجل عربي وأعتز بعربيتي ليس من منطلق عنصري ومن موقع أصلي”. يذكر ان وزير الخارجية العراقي ابراهيم الجعفري اكد، في 29 ايار 2017، ان ايران لم تتدخل بالشؤون العراقية منذ 2003 ولغاية الان، فيما اشار الى انه لا توجد اي قطعة عسكرية منها على الاراضي العراقية ولا ارهابيين.