الوعي نيوز :

افادت صحيفة عكاظ السعودية أن جماعة الرايات البيضاء الارهابية حديثة التأسيس في محافظة صلاح الدين العراقية غير مرتبطة بداعش. عناصر هذه الجماعة انفصاليين اكراد متعددي الجنسيات لان المنطقة المتواجدين فيها ذات غالبية كردية وهي جزء احد الاحزاب السياسية التي تملك نفوذ في كردستان وهم ليسوا ارهابيين . وكتبت الصحيفة : جماعة الرايات البيضاء تتواجد في اطراف بلدة طوزخرماتو وتشكلت بعد وقوع معارك مختلفة في محافظة صلاح الدين . في وقت سابق قال جاسم محمد جعفر ممثل الجماعة التركمانية ان عدد اعضاء مجموعتي “الرايات البيضاء” و “السفياني” يبلغ حوالى500عنصر. واعرب عن اعتقاده بان المجموعتين اختطفتا 11 شخصا على الطريق بين طوزخرماتو وداقوق وثلاث مرات استهدفت المناطق السكنية للقرى الشيعية والتركمانية فى طوزخرماتو بصواريخ كاتيوشا. وقال مسؤولون عراقيون حسب معلومات دقيقة ان جماعة الرايات البيضاء يتألف من ضباط بشمركة البارزاني والانفصاليين لحزب العمال الكردستاني وحزب الحياة الحرة ومجموعة من عناصر تنظيم داعش الذين هربوا من مدينتي الحويجة وتلعفر الى اقليم كردستان في العراق. . وأكدت هذه المصادر أن مسعود بارزاني رعى شخصيا تحركات هذه الجماعة الإرهابية بهدف الاستعاضة عنها بتنظيم داعش. وفى الوقت نفسه، تحدثت مصادر اخرى للمعلومات فى الحكومة العراقية عن تبعيتها لوكالة الاستخبارات السعودية.