Athel-Nojefe

الوعي نيوز ـ سياسة:

أصدر القضاء العراقي حكمه بحق المدان الهارب محافظ نينوى السابق “أثيل النجيفي” بالحبس لمدة ثلاث سنوات مع مصادرة الاموال المنقولة وغير المنقولة المتعلقة به.

وبدلاً من أن يقوم المجرم بالامتثال للقضاء والقانون العراقي بتسليم نفسه والدفاع عن نفسه وفق القوانين والنظم القانونية، قام هذا المجرم بتهديد الحكومة العراقية معترفاً بأنه من كان خلف ادخال داعش إلى العراق حيث صرح أثيل النجيفي بأن الحكم الصادر بحقه ليس قانونياً وأن الحكومة لم تتعض بدخول داعش إلى العراق وأنه مستعد لأن يقوم بتكرار العملية مرة اخرى فيما لو اصرت الحكومة باصدار أحكام ادانة بحقه.

هذا الامر ينبأ بأمر خطير وعن أن المدعو أثيل النجيفي المجرم الهارب من وجه العدالة لديه دعم دولي وأقليمي يجعله يتكلم بهذه الصلافة وهذه الجرأة التي يخاطب بها الحكومة المركزية وشخص رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، وأن هناك قوى اقليمية ودولية تعتبره البيدق الذي تلعب به في ايجاد البلبلة وزعزعة الاستقرار السياسي في العراق وهذا اوضحته السنوات العجاف الماضية ابان سيطرة داعش الارهابي على قسم من الأراضي العراقية حيث صرح وبكل صلافة ومن دون خوف بأنه يقف خلف دخول داعش وانه يدعم القوى الاجنبية التي دخلت إلى الاراضي العراقية في سبيل تغيير الحكومة وقلب الموازين في العراق.

ولا يُستبعد أن يكون لنائب رئيس الجمهورية اسامة النجيفي اخو المجرم اثيل النجيفي يداً فيما يجري وما يقوم به اخوه من تحريك الارهاب ودعمه في العراق من خلال منصبه وقدرته على تمرير العديد من الملفات والتغاضي عن الكثير من الخروقات الأمنية بل المساهمة بشكل مباشر في ايجاد خروقات امنية لزعزعة الاستقرار في العراق.