كنيسة القيامة

الوعي نيوز ـ سياسة:

اسرائيل تسعى للإستيلاء على الاراضي الفلسطينية بأي قيمة وبأي طريقة كانت حتى لو كان بمحاربة الاديان الاخرى.

ففي خطوة تثير التساؤول حول نوايا الكيان الاسرائيلي وأهدافه قامت السلطة الاسرائيلية بتهديد بعض الكنائس ودور العبادة المسيحية بأن عليها دفع الضرائب وأن عليها ديون ومعوقات مالية كبيرة إذا لم يتم دفعها فإنه سوف يتم الاستيلاء على هذه الكنائس.

وتأتي هذه الاقدامات الاسرائيلية ضمن الخطة الرامية إلى الاستيلاء على أكبر بقعة ومساحة جغرافية في القدس المحتلة، وقد كانت ردود الفعل على هذا القرار بأن قامت الكنائس باغلاق أبوابها واعلنت الاضراب العام وحتى كنيسة القيامة أغلقت أبوابها بوجه روادها في رد فعل غاضب على القرارات المجحفة والغير قانونية للكيان الغاصب.

وفي خطوة مماثلة أعلن الكيان الاسرائيلي عن نيته في احداث مخافر في الأحياء العربية في القدس وذلك في محاولة منه للسيطرة على مختلف مناطق القدس المحتلة قبل قيام الجانب الامريكي بتنفيذ خطته في نقل السفارة الامريكية إلى القدس وتحسباً لما قد ينجم عن ذلك من ردود أفعال شعبية.