الاسد يستقبل ولايتي

الوعي نيوز ـ سياسة:

استقبل رئيس الجمهورية السوري بشار الأسد مستشار المرشد الأعلى الايراني للشؤون الدولية علي اكبر ولايتي الذي نزل دمشق اليوم الخميس.

وقال الأسد خلال استقباله السيد ولايتي، إنه “مع كل انتصار يتحقق في الميدان تتعالى أصوات بعض الدول الغربية وتتكثف التحركات في محاولة منهم لتغيير مجرى الأحداث”.

وأضاف أن “هذه الأصوات وأي تحركات محتملة (ضد سوريا) لن تساهم إلا في المزيد من زعزعة الاستقرار في المنطقة، الأمر الذي يهدد بدوره السلم والأمن الدوليين”.

وأشار الرئيس السوري إلى أن “تهديدات بعض الدول الغربية بالهجوم على سوريا، جاءت بناء على أكاذيب اختلقتها هي وأدواتها من التنظيمات الإرهابية في الداخل بعد تحرير الغوطة الشرقية وسقوط رهان جديد من الرهانات التي كانت تعول عليها تلك الدول في حربها الإرهابية على سوريا”.

وهددت واشنطن قبل أيام، بضرب مواقع عسكرية وحكومية في سوريا، على خلفية اتهام دمشق بهجوم كيميائي مزعوم في دوما الأسبوع الماضي، وألمحت إلى أنه من غير المستبعد أن تطال هذه الضربة القوات الروسية في سوريا.

من جانبها، حذرت موسكو الولايات المتحدة من العواقب الوخيمة التي قد تتسبب فيها الضربة المحتملة، فيما أكد رئيس لجنة الدفاع لدى مجلس النواب الروسي “الدوما” فلاديمير شامانوف، أن تهديدات واشنطن إزاء دمشق لن تهزّ الروح المعنوية للقوات الروسية في طرطوس.