الوعي نيوز:

شدد مرشح تحالف الفتح ، الأمين العام المساعد لمنظمة بدر عبد الكريم الانصاري على أن انتصار العراقيين على عصابات “داعش” الإرهابية وحد العراق أرضاً وشعباً بعد أن كان مهدداً بالتقسيم.

الانصاري ( مرشح تحالف الفتح عن محافظة بغداد تسلسل رقم 7 في القائمة الانتخابية ) وخلال حضوره تجمعاً جماهيرياً حاشداً في منطقة خرنابات بقضاء أبو غريب غرب العاصمة بغداد أكد أنه “علينا استكمال هذا النصر ونبدأ بمرحلة البناء والاعمار والتقدم والنهوض بالواقع الخدمي والقضاء على البطالة وتحقيق الرفاهية للشعب العراقي من خلال المعركة الانتخابية وسلاحنا في هذه المعركة هو مشاركتكم الفاعلة في الانتخابات”.

وأضاف الانصاري أن تحالف الفتح جاء لتنظيم أمور الأمة والدفاع عنها سواء من الأعداء الذين يريدون احتلال البلد أو من الفاسدين الذين استحوذوا على مقدرات الشعب ، مشدداً على أن منظمة بدر أبوابها مفتوحة لجميع أبناء الشعب بكافة طوائفه ومذاهبه وقومياته وهدفنا هو الحفاظ على العراق وشعبه الصابر المجاهد.

بدورهم ، رحب أهالي خرنابات بالأمين العام المساعد على تلبية الدعوة وأثنوا على دور منظمة بدر الضافرة في تحقيق النصر وتحرير العراق من رجس “الدواعش” ، وأضافوا أن أملهم كبير بتحالف الفتح في انتشال البلد من الواقع الذي يعيشه وانه أهل للثقة.