الوعي نيوز:

أكد وزير الدفاع الايراني، اليوم الأربعاء، ان أمن العراق واستقراره يحظى بالأهمية للمنطقة بأسرها، معلنا استعداد بلاده التام لدعم الشعب العراقي.

ولدى لقائه في بغداد اليوم مع رئيس الأركان العراقي، اللواء عثمان الغانمي، قدم العميد امير حاتمي التهنئة بالانتصارات الكبرى التي حققها العراق على الارهاب، معلنا الاستعداد الشامل للجمهورية الاسلامية الايرانية لدعم الشعب العراقي كما في السابق.

وبيّن العميد حاتمي أن “العراق حقق هذه الإنجازات في ظل وحدته الوطنية وتدبير المراجع وجهود مسؤوليه وبسالة مقاتليه وشبابه”.

وقال ان “نظرة الجمهورية الإسلامية الإيرانية الى العراق هي نظرة شاملة مبنية على عراق موحد ومتماسك، ونؤمن أن أمن العراق واستقراره يحظى بالأهمية للمنطقة بأسرها”.

وأشار وزير الدفاع الإيراني الى “الطاقات والقدرات التي تتمتع بها وزارة الدفاع الايرانية، معلنا استعداد هذه الوزارة للتعاون مع العراق في المجالات المعنية”.

وخلال هذا اللقاء، قام وزير الدفاع الايراني ورئيس الاركان العراقي بتعريف رئيس الجانب الايراني ورئيس الجانب العراقي في اللجنة المشتركة للتعاون العسكري، كما أكد الجانبان على بدء نشاطات هذه اللجنة بالتوازي مع نشاطات اللجنة الفنية الدفاعية.

وكان وزير الدفاع الايراني اعلن لدى وصوله الى بغداد في زيارة رسمية ان الهدف من الزيارة هو تطوير التعاون العسكري والأمني بين البلدين وكذلك بحث التطورات الأخيرة في المنطقة والهجوم الصاروخي الأخير على سورية.