الوعي نيوز:

منعت القوات الامريكية المتواجدة في صحراء الانبار من وصول قوات الحشد الشعبي والقوات الامنية من الوصول الى مناطق تختبئ فيها خلايا “داعش” النائمة.

وأكد عضو لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب حسن سالم في تصريحات صحفية اليوم الاربعاء وجود معسكرات كبيرة تابعة لخلايا “داعش” النائمة في صحراء الانبار تتمتع بحماية من القوات الأمريكية.

وقال سالم إن عمليات تطهير أعالي الفرات وصحراء الانبار التي انطلقت يوم أمس غير كافية لملاحقة المجاميع الإرهابية المتبقية من “داعش” في هذه المناطق ، لافتا إلى أن القوات الأمريكية تمنع وصول القوات العراقية من الجيش والحشد الشعبي إلى مناطق تواجد المجاميع الإرهابية في صحراء الانبار.

وأضاف مرشح تحالف الفتح أن العملية العسكرية اقتصرت على ملاحقة مجاميع قليلة متواجدة في الصحراء ، مبينا إن القوات الأمنية عثرت على معسكرات لتدريب عناصر داعش الإرهابي خلال عملية التطهير.

واستأنفت قوات الحشد الشعبي اليوم الاربعاء الصفحة الثانية من عمليات تطهير جزيرتي الانبار والثرثار.

واعلن قائد محور شرق الانبار بالحشد الشعبي كريم الخاقاني في تصريح صحفي في وقت سابق انطلاق عمليات تطهير جزيرتي الانبار والثرثار من فلول “داعش” لتأمين تلك المناطق.