تهريب اموال

الوعي نيوز ـ سياسة:

بعد انتشار مقطع فيديو في شبكات التواصل الاجتماعي حول قيام احدى القوائم المشاركة في السباق الانتخابي في العراق بتهريب اموال عن طريق احد المعابر الحدودية واستغلالها في الترويج لتلك القائمة.. اعلنت الداخلية العراقية ومركز الحدود الذي تم نشر اسمه في المقطع بأن الموضوع مفبرك وأن هناك جهة تحاول التشويه والسقيط الانتخابي لصالح قوائم انتخابية اخرى.

وبعد التتبع والتمحيص في هذا المقطع ظهر وجود دعم خارجي وممول من احدى دول الخليج لهذه القائمة التي تدعي أنها تريد القضاء على الفساد وتريد الاصلاح في العراق.

واعلنت وزارة الداخلية وعن طريق مجموعة من وكالات الانباء والفضائيات تكذيبها لهذا الخبر وعدم وجود هكذا شحنة من الاموال وتهريبها إلى داخل العراق.

ونقلاً عن قناة السومرية التي اوردت الخبر قائلة:

(نفت هيئة المنافذ الحدودية، الاربعاء، دخول ملصقات او دعاية انتخابية مع أموال عبر منفذ المنذرية الحدودي في ديالى.

وقال المتحدث الرسمي باسم الهيئة في بيان تلقت السومرية نيوز نسخة منه، إن “المنافذ الحدودية، تنفي دخول اي ملصقات او دعاية انتخابية مع أموال عبر منفذ المنذرية الحدودية في محافظة ديالى، وحسب ماتناقلته بعض صفحات التواصل الأجتماعي (الفيس بوك)، والذي يظهر فيه فيديو مصور يوضح من خلاله دخول تلك الدعايات الى الاراضي العراقية”.

وتناقت مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لدخول ملصقات ودعاية انتخابية مع أموال عبر منفذ المنذرية.)