الوعي نيوز :

أكد الرئيسان الإيراني حسن روحاني والتركي رجب طيب أردوغان ، أن على الدول الإسلامية أن تواجه بشكل موحد الإجراءات الأمريكية والصهيونية في فلسطين.

وقال روحاني في اتصال هاتفي مع نظيره التركي اليوم الاربعاء :”ان على الأمم المتحدة ومنظمة التعاون الإسلامي العمل بواجباتهما على حماية الشعب الفلسطيني في الظرف الراهن الحساس”، مشددا على “أن نقل السفارة الأمريكية إلى القدس خطوة غير قانونية واستفزازية بالنسبة للشعب الفلسطيني والمسلمين”.

من جهته، وجه الرئيس التركي دعوة إلى نظيره الإيراني للمشاركة في قمة إسطنبول الطارئة لمنظمة التعاون الإسلامي، وقال أردوغان :”ان مشاركة إيران في القمة هامة ومؤثرة”.

وفيما يتعلق بالشأن الفلسطيني، أشار الرئيس التركي، إلى “ان أي مشروع للسلام لا يحقق مطالب الفلسطينيين سيؤجج التوتر في المنطقة…حان الوقت كي تقوم الدول الإسلامية بواجباتها تجاه الفلسطينيين” ، وأضاف “ان نقل السفارة الأمريكية إلى القدس سيشجع (إسرائيل) على ارتكاب المجازر”.