الكلب الذي أصبح اماً لفراخ البط

الوعي نيوز ـ منوعات:

أثار الكلب البريطاني فريد، الذي يبلغ من العمر 10 أعوام، دهشة الناس على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن انتشرت صوره على الإنترنت وهو يتصرف كأم لـ 9 من صغار البط الأيتام، التي أكل أحد الثعالب أمها الحقيقية.

وتعيش الأسرة الغريبة في قرية “ماونتيفيتشيت كاسل” المخصصة لرعاية الحيوانات بإسكس في المملكة المتحدة، حيث لاحظ الموظفون 9 فراخ بط ترفد وحدها يوم الخميس، وهذا أثار قلقهم مما قد يحدث لها من دون أمها، قبل أن يتدخل فريد لإنقاذ الموقف، وفقًا لموقع “إندبندنت”.

وتحرص عائلة غولدسميث التي افتتحت القرية عام 1985، على إنقاذ الحيوانات ورعايتها، وتؤكد أنها ترعاها وتتولى مهام أمها مثلما فعل فريد تماماً.

وتعتقد البطات الصغيرة أن فريد أمها، إذ تتبعه أينما ذهب، وتسبح خلفه في الماء عندما يذهب إلى السباحة، وشرح المالك جيريمي غولدسميث الأمر قائلًا: “أكثر ما تحتاجه فراخ البط في هذا العمر هو أمها، لذلك تبدي تعلقًا كبيرًا بفريد الذي يتصرف وكأنه كذلك”.

ويأخذ فريد مهامه بشكل جدي على الرغم من أنه لا يبدو كأم اعتيادية، ويرعى الفراخ الـ 9 بحنان كبير، حتى أنه يسمح لها بالصعود على ظهره ويأخذها في جولة داخل القرية. ولم تكن هذه هي المرة الأولى التي يرتبط فيها فريد بحيوان ضعيف، إذ أمضى 6 أشهر العام الماضي في مطبخ العائلة، برفقة سنجاب مصاب أنقذه جيريمي وزوجته، بعد أن وجداه على جانب الطريق.