الوعي نيوز:

وقعت وزارة النفط، اليوم الاثنين، بالاحرف الاولى على ثلاث عقود جديدة ضمن جولة تطوير الحقول الحدودية، مبينة ان هذه العقود لا تتضارب مع عمل اللجان المشتركة مع دول الجوار بشان الحقول الحدودية المشتركة.

وقال وزير النفط جبار علي اللعيبي في بيان له ان “الوزارة وقعت بالاحرف الاولى، ثلاث عقود جديدة لتطوير وتاهيل الحقول النفطية والرقع الاستكشافية الحدودية مع شركتين صينيتين”، مبينا ان “الوزارة لديها خطط طموحة لتطوير هذه الحقول والرقع الاستكشافية الحدودية وتطوير المتبقي من الحقول الحدودية والبالغ عددها خمسة في القريب العاجل”.

وطالب اللعيبي “الشركات الموقعة على العقود الستة بان تضع الخطط اللازمة لتطوير وزيادة معدلات الانتاج وفق المدد الزمنية المحددة في العقود المبرمة، فضلا عن قيام الشركات بتنفيذ المشاريع الخدمية للمناطق المحيطة بالحقول والرقع الاستكشافية، والاعتماد على تشغيل العمالة العراقية بنسبة لا تقل عن 95%”، معربا عن امله ان “يصل معدل الانتاج من الحقول الستة الى 500 الف برميل باليوم في المستقبل”.

وكانت وزارة النفط وقعت يوم امس ثلاثة عقود ايضا بالاحرف الاولى على عقود تطوير الرقع الاستكشافية ( كلابات – كمر ) و (خشم الاحمر – انجانة ) التي تقع في محافظة ديالى والرقعة الاستكشافية ( خضر الماي) التي تقع في محافظة البصرة.

وكانت وزارة النفط اعلنت، ان الجولة الاخيرة للتراخيص التي تضمن (11) رقعة استكشافية اسفرت عن احالة (6) رقع استكشافية للتاهيل والتطوير هي رقع (كلابات، كمر وخشم الاحمر، انجانة في محافظة ديالى) و(خضر الماء في محافظة البصرة) وفازت بتأهيلها شركة (كرسنت) الهلال الاماراتية، فضلا عن رقعتي (نفط خانة في محافظة ديالى، والحويزة في محافظة ميسان) فازت بتأهيلها شركة (جيو جيد) الصينية، ورقعة (السندباد) في محافظة البصرة وفازت بتأهيلها شركة (UEG) الصينية .