الوعي نيوز:

وجه رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، الاحد، الاوامر لجميع قيادات العمليات في المحافظات بتشديد الإجراءات على مخازن مفوضية الانتخابات، فيما اشار الى انه سيلاحق العصابات الارهابية التي تحاول العبث بالامن وبالانتخابات.

وقال العبادي في بيان انه “وجه الاوامر لجميع قيادات العمليات في المحافظات بتشديد الإجراءات الأمنية لمخازن المفوضية وزيادة القطعات المخصصة لحمايتها”، مبينا “كما تم التوجيه للمختصين في مديرية الادلة الجنائية ومديرية الدفاع المدني بالكشف عن موقع الحادث والتحقيق واعداد تقرير مفصل بالحادث وبالاضرار بعد تدقيقها بشكل نهائي”.

واضاف ان “واجب القوات الامنية حماية اماكن الصناديق ومراكز الخزن من الخارج ولا علاقة لها بالخزن داخل البنايات حرصا على استقلالية قواتنا المسلحة البطلة وعدم التدخل في العملية الانتخابية الا ما يوفر الامن للناخبين وتوفير الحماية للبنايات والمؤسسات والمراكز الانتخابية ومراكز الخزن”.

واكد العبادي “على ملاحقة العصابات الارهابية والجهات التي تحاول العبث بالامن وبالانتخابات”، لافتا الى ان “التحقيقات مستمرة لمعرفة ملابسات الحادث”.

وتابع ان “حرق المخازن الانتخابية والذي تزامن مع اليوم الذي احتلت عصابات داعش الارهابية مدينة الموصل يمثل مخططا لضرب البلد ونهجه الديمقراطي”، موضحا “اننا سنتخذ الاجراءات الكفيلة والضرب بيد من حديد على كل من تسوّل له نفسه زعزعة امن البلد ومواطنيه”.

يذكر أن حريقا اندلع في وقت سابق من اليوم الأحد، داخل مخازن للمواد الغذائية وسط العاصمة بغداد، فيما كشفت اللجنة الأمنية في مجلس بغداد ان الحريق استهدف صناديق الاقتراع بجانب الرصافة.