الوعي نيوز :

أعلنت وزارة الدفاع السورية تطهير مساحات كبيرة من أراضي بادية دير الزور بعد طرد إرهابيي “داعش” منها.

وأكد بيان للوزارة أن القوات المسلحة أن في دير الزور وبدعم من سلاح الجو السوري استكملت طرد إرهابيي “داعش” من بادية المحافظة وتطهير مساحة تقدر بــ /5800/كم2 بعد سلسلة من المعارك العنيفة التي خاضتها القوات المسلحة السورية مع الجماعات الإرهابية موقعةً في صفوف المسلحين.

وأضاف البيان “وأمام إصرار رجال جيشنا الباسل وضرباته القاصمة تداعت معاقل داعش ومقراته وأماكن انتشاره على مختلف المحاور والجبهات حتى الحدود الإدارية لمحافظة حمص ، ولاذ من تبقى من عصابات الإرهاب التكفيري بالفرار”.

وأشار البيان الى أن “تطهير هذه المساحة الواسعة من البادية السورية والوصول إلى الحدود العراقية وسحق تنظيم داعش الإرهابي في تلك المنطقة ، إنما يؤكد الكفاءة العالية للمقاتل السوري وإصرار القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة على الاستمرار بملاحقة فلول التنظيمات الإرهابية المسلحة على اختلاف مسمياتها إلى أن يعمَّ الأمنُ والسلامُ والاستقرارُ ربوعَ الوطن، ويتمَّ تطهيرُ كاملِ التراب السوري على امتداد جغرافيته منْ رجسِ الإرهاب التكفيري وداعميه إقليمياً ودولياً”.