الوعي نيوز:

استنكرت المرجعية الدينية العليا حادثة الاختطاف التي تعرض لها ستة عناصر من القوات الامنية .

وقال ممثل المرجعية الدينية العليا في خطبة صلاة الجمعة التي اقيمت في الروضة الحسينية المطهرة :” ان عملية الاستهداف الممنهجة من قبل الارهابيين دليل اخر على ان الارهابيين (الدواعش) هم اعداء العراق بجميع مكوناته ولايفرقون بجرائمهم بين المواطنين “, مطالبا الجهات الامنية المسؤولة بمواجة الارهاب والفكر  المنحرف ” , منتقدا الانشغال بالانتخابات النيابية واهمال الوضع الامني “.
واوضح قائلا :”  انه ليس من الصحيح الانشغال بنتائج الانتخابات وعقد التحالفات عن القيام بتوفير الامن للمواطنين “.

واهاب بجميع المواطنين الميسورين باسناد المقاتلين في سواتر العز بمختلف المؤن .
واضاف الشيخ الكربلائي :”ان هناك الكثير من المشاكل والازمات التي تعاني منها شرائح كبيرة من المواطنين, ولا نرى جدوى بذلك  لاننا لا نجد آذانا صاغية لدى الجهات المعنية لحل المشاكل في المجتمع العراقي   ” ,  مشيرا الى ان القطاع الزراعي لم يأخذ استحقاقه من قبل الجهات الرسمية “.
كما طالب بعقد اتفاقات مع دول الجوار لضمان الحصة المائية للعراق .