الوعي نيوز :

ادانت هيئة رئاسة مجلس النواب اليمني و أعضاء المجلس بأشد العبارات المجازر التي يرتكبها تحالف العدوان بحق الشعب اليمني وآخرها جريمة الغارة التي إستهدفت حافلة تُقلّ نازحين بمحافظة الحديدة راح ضحيتها 20 شهيداً وجريحاً بينهم نساء وأطفال.

وإستنكر مجلس النواب اليمني في بيان له صمت المجتمع الدولي ومنظمات الأمم المتحدة تجاه إستمرار مجازر العدوان، مطالباً بتقديم مرتكبي هذه الجرائم إلى المحاكم الدولية.
وأكد المجلس أن جريمة إستهداف حافلة النازحين وصمة عار في جبين المجتمع الدولي نتيجة صمته أمام هذه الجرائم ، مشيراً إلى أن هذا الصمت شجّع دول العدوان على التمادي في إرتكاب المجازر بحق الشعب اليمني.
ودعا نواب الشعب اليمني الأمم المتحدة ومجلس الأمن و كافة الهيئات والمنظمات الدولية إلى الإضطلاع بمسؤولياتهم وممارسة دورهم في إدانة إنتهاكات وجرائم تحالف العدوان السعودي بحق الشعب اليمني والتي تتنافى مع القانون الدولي الإنساني.
وشدد بيان مجلس النواب على ضرورة قيام هذه الجهات الدولية بمسؤولياتها في وضع حد لجرائم العدوان السعودي والضغط على دول التحالف لإيقاف العدوان الظالم الذي يُمارس بأشكال مختلفة وفك الحصار الجائر البحري والبري والجوي.