الوعي نيوز:

شدد رئيس تحالف الفتح هادي العامري على أن للمرجعية الدينية دوراً كبيراً في حفظ كرامة العراق والعراقيين.

العامري وفي كلمة له خلال احتفالية أقامها تحالف الفتح بمناسبة الذكرى السنوية لانطلاق ثورة العشرين ، أكد أن ثورة العشرين محطة مهمة من التاريخ العراقي السياسي المعاصر ، مشدداً على أن تلك الثورة رافد ومعلمٌ يستحق ان نخلده على مدى التاريخ.

وأضاف العامري أن المرجعية الدينية كان لها دور كبير في حفظ كرامة العراق والعراقيين ، مشيرا الى أن المرجعية وكما كان لها دور في ثورة العشرين في إنهاء الاحتلال البريطاني ، كان لها دور كبير في انهاء الاحتلال وانسحابه من العراق عام 2011 ، مبينا أن فتوى الجهاد الكفائي المباركة وحدت الوطن وحققت النصر للعراق وقضت على الارهاب “الداعشي.

العامري شدد في جانب من كلمته على أنه  “مادام الفكر الارهابي موجوداً فيجب التحرك بحزم للقضاء عليه” ، مبينا أنه “لا يمكن القضاء على الارهاب دون القضاء على الطائفية وتحقيق الوحدة والتكاتف”.

وحول مستجدات المشهد السياسي ، دعا رئيس تحالف الفتح هادي العامري القضاة المنتدبين الى الاسراع في معالجة الخروقات الانتخابية واكمال مهمتهم ، داعيا الكتل السياسية الى الدخول في حوارات جدية ومفاوضات جادة لتشكيل حكومة وطنية تخدم الشعب بعيدا عن المحاصصة والمصالح الحزبية.