الانسحاب الاماراتي من المواجهة

الوعي نيوز ـ سياسة:

ضمن تثمينه وشكره لموقف حزب الله، توجه المكتب السياسي لأنصار الله بعظيم الشكر والامتنان للأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله على مواقفه المساندة للشعب اليمني، مؤكداً أن تلك المواقف محل اعتزاز وفخر الشعب اليمني.

وثمّن المكتب السياسي في بيان له مواقف السيد المجاهد تجاه ما يتعرض له الشعب اليمني من ظلم الأقربين وبغي المعتدين، موضحاً أن الشعب اليمني يعتز ويفتخر باهتمام سماحته بالشأن اليمني ومتابعة أحداثه وقضاياه.

وأوضح البيان أن الشعب اليمني يعتبر معركته إنها مع عملاء الصهاينة وسماسرة صفقة القرن المشؤومة وأنها جزء من معارك أخرى يرتسم عليها مستقبل المنطقة خصوصا قضية فلسطين التي وصلت إلى أخطر مفترق طرق جراء خيانة أنظمة منغرسة في الخيانة من رأسها إلى أخمص قدميها.

من جانب آخر أكد ممثل الشعب اليمني في الندوة الإعلامية حول العفاف والحجاب، أن مئات النساء في اليمن استشهدن من اجل صيانة عفافهن، مضيفا ان 40% من المدارس في اليمن مغلقة وحرم مليونا طفل يمني من الدراسة بسبب العدوان السعودي.

وقال عبد الناصر الراشدي: ان الحرب في اليمن لا تفرق بين القتلى في المذاهب، فلم تعد الاراضي قابلة للزراعة، وتلوثت المياه بسبب بعض المواد التي ألقتها الطائرات، فيما أصيب العديد من المواطنين بالكوليرا.

وتابع: السعودية تمكنت بأموالها من شراء صمت الدول المتشدقة بحقوق الانسان حيال أكبر كارثة انسانية تقع في اليمن، ولا يعترض العالم عليها.

وكشف الشربيني، ان المئات من النساء اليمنيات استشهدن من أجل العفاف.. ان النساء اليمنيات أسوة للدفاع والمقاومة. مضيفاً، أنه باستثناء قائد الثورة الاسلامية والسيد حسن نصر الله، لا يوجد قائد في العالم دافع حقا عن اليمن.. وهذه الظلامة في اليمن مستمرة بجرائم فرنسا وبريطانيا والكيان الصهيوني والسعودية.

وأما على صعيد العدوان السعواماراتي، فقد أعلنت الإمارات الشريك الاجرامي الرئيسي في التحالف العسكري مع السعودية على اليمن، أمس الأحد انها ستقوم “بوقف مؤقت” للعملية العسكرية في الحديدة من أجل افساح المجال أمام جهود مبعوث الامم المتحدة مارتن غريفيث لتسهيل عملية تسليم ميناء الحديدة “دون شروط“.

ولكن ما يفرضه واقع الحال في الميدان أن الامارات اوقفت عملياتها بسبب الانهاك والخسائر التي أصابتها على ايدي جنود أنصار الله وسقوط ما في يدها من امكانيات واصطدامها بحاجز الصبر والشجاعة الميدانية للقوات المقاومة اليمنية.

ميدانياً، استهدفت القوة الصاروخية اليمنية تجمعات للغزاة المجرمين والمنافقين في الساحل الغربي، بصاروخ باليستي قصير المدى أصاب هدفه بدقة.

كما دكت القوة الصاروخية والمدفعية للجيش واللجان الشعبية، تجمعات لقوات الغزو السعودي ومرتزقتهم في مجازة ورقابة قشبة بعسير و السودة المروة بجيزان.

وتكبّد مرتزقة العدوان أمس الأحد خسائر فادحة في عديدهم وعتادهم خلال عمليتين هجوميتين على مواقعهم في الجبيلية جنوب التحيتا ومنطقة الفازة بالساحل الغربي.

وفي الحديدة تكبّد مرتزقة العدوان خسائر فادحة في الأرواح والعتاد خلال هجوم شنه الجيش واللجان على مواقعهم شمال الدريهمي.

ولقي عدد من مرتزقة ومنافقي العدوان مصرعهم، إثر تدمير ثلاث آليات بعبوات ناسفة كانت تقلهم في محافظة الجوف.

وفي عسير ايضاً تم كسر محاولة تسلل للمنافقين قبالة منفذ علب وسقوط قتلى وجرحى في صفوفهم، وإطلاق صلية صواريخ كاتيوشا على تجمع الجنود السعوديين في مجازة واستهداف مدفعي يدك تجمعات مرتزقة الجيش السعودي قبالة منفذ علب وفي قعمة الشيخ.

كما كسر زحف للجيش السعودي ومرتزقتهم شمال جبل النار قبالة منفذ الطوال ترافق مع الزحف اسناد للطيران الحربي حيث شن عدد من الغارات دون تحقيق أي تقدم واستمر الزحف اكثر من 4 ساعات

وتمكن الجيش واللجان الشعبية من تنفيذ عملية اغارة على مواقع المنافقين في شعب جالس بجبهة قانية بالبيضاء وتكبيد العدو خسائر في الارواح والعتاد . ونفذ الجيش واللجان الشعبية عملية هجومية على مواقع المنافقين في يام بنهم.

هذا واستهدفت القوات اليمنية المشتركة تجمعات للمنافقين في المهاشمة بصاروخ موجه وعدد من القذائف المدفعية محققة إصابات مباشرة، كما دمرت وحدة الهندسة 3 آليات لمرتزقة العدوان في جبهتي لمتون و خب الشعف بعبوات ناسفة ومصرع من عليها.

وفي لحج استهدف تجمع لأفراد وآليات مرتزقة العدوان في منطقة كرش بقصف صاروخي.