الوعي نيوز :

قال المتحدث الرسمي باسم جيش الاحتلال الصهيوني، أفيخاي أدرعي، إن القوات البحرية “الإسرائيلية” استولت على سفينة كسر الحصار القادمة لقطاع غزة.

وذكر أدرعي، إن “القوات البحرية أنهت السيطرة على سفينة كسر الحصار التي رفعت العلم الأوربي، وهي السفينة التي جاءت بالمخالفة للقانون الدولي، وأعلنا أنه يمكن نقل المساعدات الإنسانية لغزة عن طريق ميناء أشدود. وأنتهت العملية بدون خسائر، والسفينة في أشدود، حاليا”.

وذكرت صحيفة “معاريف” العبرية، ظهر اليوم، الأحد، أن السفينة وصلت حتى مسافة 60 كيلو مترا من قطاع غزة في البحر المتوسط، واستولت عليها البحرية الإسرائيلية، وسحبتها إلى ميناء أشدود.

وأكدت الصحيفة العبرية أن السفينة تحمل على متنها 33 ناشطا، يدعمون كسر الحصار عن قطاع غزة.

ومن المتوقع أن تشرع سلطات الاحتلال في عملية ترحيل الناشطين والمتضامنين مع قطاع غزة، الذين كانوا على متن السفينة إلى الدول التي جاؤوا منها.