الوعي نيوز:

أبلغت وزارة الخارجية العراقية سفير اسبانيا في بغداد خوان خوسيه سكوبار استياءها من عدم اتخاذ السفارة الأعراف الدبلوماسية بعد تسبب موكب تابع لها بحادث سير أدى الى وفاة مواطن عراقي داخل المنطقة الخضراء في بغداد.

وأكد بيان صادر عن رئيس دائرة المراسيم في الخارجية العراقية أن الوزارة استدعت السفير الإسباني سكوبار على خلفية حادث مروري ارتكبه موكب تابع للسفارة داخل المنطقة الخضراء في بغداد وأودى بحياة مواطن عراقي.

وأضاف البيان أن الوزارة أبلغت السفير سكوبار استياء الخارجية العراقية من عدم اتصال السفارة الإسبانية بها حال وقوع الحادث أو تزويدها بمذكرة دبلوماسية لغرض المتابعة، وفق ما معمول به في الاعراف الدبلوماسية.

من جانبه أعرب السفير الإسباني عن أسفه الشديد لوفاة مواطن عراقي يدعى “عمر خالد” وقدم التعازي لعائلته، موضحا أن الحادث المروري كان غير متعمد وأن سائق العجلة الإسبانية ما يزال في العراق، مؤكداً استعداد الوزارة لتنفيذ الإجراءات القانونية بعد صدور التقرير الرسمي للحادث من السلطات العراقية المختصة.

وشهدت المنطقة الخضراء داخل العاصمة بغداد الاحد الماضي حادث سير لموكب تابع للسفارة الاسبانية في بغداد بعجلة موظف في المنطقة الخضراء أدى الى وفاته متأثراً بالإصابة جراء الحادث، حيث توفي المواطن “عمر خالد” بعد اصابته بكسور وجروح بالغة في انحاء متفرقة من جسمه.