الوعي نيوز:

قال الخبير القانوني، طارق حرب، انه يجوز “لمجلس النواب الجديد صلاحية تمديد الجلسة الاولى لمدة 15 يوما بعد ترديد اليمين الدستورية”.

وذكر حرب في بيان له ان التمديد “لا يجوز من رئاسة الجمهورية لان رئاسة الجمهورية صلاحيتها الدستورية في الدعوة لعقد الجلسة وليس تمديدها حتى ولو لم يتم انتخاب رئيس البرلمان الجديد لأن الدعوة للجلسة شيء وتمديد الجلسة شيء آخر”.

وبين ان “لرئاسة الجمهورية الدعوة للجلسة وليس لها تمديد الجلسة وانما تكون سلطة للتمديد لمجلس النواب اذ على الرئيس الأكبر سناً فتح باب التصويت على تمديد الجلسة للمدة التي قررها الدستور وهي 15 يوما فإذا وافق أكثر من نصف الحاضرين على التمديد لهذه المدة يقوم الرئيس الاكبر سناً برفع الجلسة الى نهاية مدة 15 يوما حيث يتم استئناف الجلسة الاولى طبقا لاحكام المادتين {54 و55} من الدستور”.

وكان رئيس الجمهورية، فؤاد معصوم، دعا في وقت سابق، لانعقاد الجلسة الأولى للبرلمان يوم غد الاثنين الثالث من أيلول الجاري.

ونفى مستشار رئيس الجمهورية، أمير الكناني، الأنباء عن نية الرئيس معصوم، تأجيل الجلسة الأولى للبرلمان الجديد المقررة غداً” مؤكداً ان معصوم، شدد على ضرورة الالتزام بالتوقيتات الدستورية نافيا تأجيل الجلسة الأولى لمجلس النواب الجديد”.