الوعي نيوز:

قالت صحيفة (ديلي ميل) البريطانية، ان الابن الاصغر لزعيم عصابات داعش الارهابية ابو بكر البغدادي قتل خلال غارة جوية روسية.

ونقلت الصحيفة في تقرير نشرته اليوم الاربعاء، عن قائد عسكري عراقي قوله: ان الابن الاصغر للارهابي البغدادي لقى حتفه في مخبأه خلال الغارة الروسية، التي نفذت في 22 ايلول المنصرم، دون أن يعطي أي تفاصيل حول اسمه أو سنه.

ويأتي ذلك بعد أشهر قليلة من مقتل الارهابي حذيفة البدري وهو ابن آخر للارهابي البغدادي في سوريا، تموز الماضي، خلال القتال ضد قوات النظام والقوات الروسية بمحطة للكهرباء في حمص بسوريا.

يذكر أن الارهابي أبوبكر البغدادي، الأب لخمسة أبناء، وهو المطلوب الأول في العالم، نجا على مر السنوات الأخيرة من عدة ضربات جوية وأصيب مرة على الأقل بجروح، ووردت أنباء مراراً عن مقتله أو إصابته، غير أن الخبراء ما زالوا يحذرون من أنه يتقن فن التخفي.