الوعي نيوز:

كشفت اللجنة الامنية في مجلس محافظة ديالى، اليوم الجمعة, وصول تنظيم داعش الى مرحلة “العقم” في تجنيد المراهقين بصفوفه خلال الاشهر الستة الماضية.

وقال رئيس اللجنة صادق الحسيني في تصريح صحفي, إن” داعش يعيش انهيارا معنويا كبيرا وتراجعا واضحا في ماكنته الاعلامية التي تمثل اهم ادواته في التجنيد”.

واضاف الحسيني، أن” كل التحقيقات مع قيادات داعش ومسلحيه ممن تم اعتقالهم افادت بأن التنظيم يعيش حالة عقم وفشل في أنجاب الجيل الثاني حتى الان”، لافتا الى أن “المتوفرين للتنظيم الان هم ما تبقى من فلوله الهاربة في المناطق النائية سواء في ديالى او بقية المحافظات”.

واشار الحسيني الى أن” خطر داعش لم ينته بشكل حاسم ولايزال يشكل تهديداً في بعض المناطق لكن سيطرته على الارض امر صعب في ظل وجود قوات امنية مدربة وقادرة على معالجة اي طارئ بسرعة”.