سجن جو المركزي

الوعي نيوز :

ألمح مسؤول في جهاز الأمن البحريني إلى ضلوع جهاز الاستخبارات البريطاني في عمليّة تعقب سجناء سياسيين تمكّنوا، في مطلع عام 2017م، من الفرار من سجن “جو” المركزي الواقع جنوبيّ العاصمة المنامة.

وكتب الملازم سلمان عيسى الشاووش على حسابه الشخصي في “تويتر” إن “قيودا كبيرة فرضها فريق (إم آي ستة) على أسلوب عمل جهاز الأمن الوطني تجاه قضية الهاربين من سجن “جو”.

ويعرف جهاز الاستخبارات البريطاني باسم “إم آي ستة” وهو مكتب الاستخبارات الخارجية، وهو مسؤول عن نشاطات التجسس خارج أراضي المملكة المتحدة في الدول المختلفة.