الوعي نيوز

عاجل:

الرئيس الصماد يستقبل عضو مجلس العموم البريطاني

+
_

الوعي نيوز :

استقبل الأخ صالح الصماد رئيس المجلس السياسي الأعلى في القصر الجمهوري بصنعاء اليوم عضو مجلس العموم البريطاني اندرو ميتشل

استقبل الأخ صالح الصماد رئيس المجلس السياسي الأعلى بحضور نائب رئيس المجلس الدكتور قاسم لبوزة و نائب رئيس مجلس النواب عبد السلام هشول في القصر الجمهوري بصنعاء اليوم عضو مجلس العموم البريطاني اندرو ميتشل والمنسق المقيم للأمم المتحدة لدى اليمن جيمي ماكجولدريك ومدير عام مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية جورج خوري.

واستعرض اللقاء الوضع الإنساني الكارثي في اليمن جراء ما يقرب من عامين من العدوان الذي استخدمت فيه افتك أنواع الأسلحة من قبل السعودية وامريكا والدول المتحالفة معها ضد اليمن وإرادة شعبه.

مشيرا الى التعاطي الدولي والامريكي والبريطاني مع السعودية في عدوانها على اليمن وصدور قرار مجلس الامن بعد العدوان بثلاثة أسابيع لشرعنة العدوان وما لعبة إغلاق السفارات وسحب البعثات الديبلوماسية من اثر على السلام، وتوفير غطاء للعدوان فشل في تحقيق اهداف سياسية لم تراعي حقوق الشعوب والدول واحترام السيادة.

واكد رئيس المجلس السياسي الأعلى ان اليمن بما تمثله من فرص واعدة للإستثمار وبيئة اجتماعية صديقة تاريخيا لشعوب العالم تمد يدها للجميع بفرص مراجعة المواقف من التحالف العدواني الخاسر والفاشل .

من جانبه عبر البرلماني البريطاني اندرو ميتشل عن سعادته بلقاء رئيس المجلس السياسي الأعلى وما استمع اليه من إيضاحات واجابات عن كثير من التساؤلات ..مشيرا الى ما ستقدمه له الحقائق التي لمسها في زيارته الميدانية ومقابلاته من قيمه قوية لعرض الواقع في البرلمان البريطاني والأفكار التي يمكن ان يتحقق عبرها السلام الشامل والدائم في اليمن..

منوهاً الى تطور التعامل مع الأمم المتحدة وفريقها في اليمن وما يتم العمل عليه من اجل توسيع دائرة عملها في الجانب الإنساني ..مؤكدا تفاؤله بتحقق السلام قريبا في اليمن وتحقق الحلول اليمنية النابعة من كل البيئة اليمنية.



0

No comments yet.

RSS feed for comments on this post.

Sorry, the comment form is closed at this time.



استطلاع

لماذا تخشی السعودية من الديمقراطية؟

  • قلقها من زوال حكمها (86%, 18 Votes)
  • الديمقراطية في الدول أثبتت فشلها (14%, 3 Votes)
  • المجتمع السعودي لا يفهم هذه التجربة (0%, 0 Votes)

Total Voters: 21

جاري التحميل ... جاري التحميل ...