الوعي نيوز:

عندما ترتفع نسبة الملوحة في الدم يبدأ الشعور بالعطش يتغلغل في جسمك رويداً رويداً يجعلك تصل إلى مرحلة أنت غير قادر فيها على التحمل خصوصاُ في رمضان وعد قدرة العمل أو السير في حياتك بشكل طبيعي. في شهر رمضان ليس هناك خيارات مفتوحة أمامك لا لشرب السوائل للتعويض أو لشرب الماء في ساعات الصيام أي أنه مامن حل في الحقيقة، ولكن يمكن كبح مسببات العطش أوتخفيفها على الأقل من خلال الأسرار التالية:

شرب الماء!

إنّها طريقة بسيطة وربما الجميع على علم بها، ولكن يجب معرفة الأوقات الملائمة لشرب كمية وفيرة من الماء، وهي من خلال ترك زجاجة الماء الباردة أمامك طوال فترة الإفطار حتى الفجر وشرب كميات منها دون ملئ المعدة (إن لم تكن تشعر بالعطش) ولكن على فترات متباعدة وإذا كنت من الأشخاص الذين لا يتذكرون شرب الماء يمكنك ربط المنبّه على أوقات معينة.

ماذا ترتدي؟

بالتأكيد الملابس التي نرتديها قد تكون سبباً في العطش، فالملابس ذات اللون الأسود أو الكحلي أو البني الداكن والملابس المصنوعة من أقمشة كالساتان والبوليستر والحرير تزيد من شدّة التعرّق وبالتالي تسبب فقداناً للسوائل في الجسم، أما الخيار الأفضل لك فهو ارتداء الملابس الخفيفة القطنية ذات الألوان الفاتحة وخاصة الأبيض.

الماء البارد للاستحمام

عند العودة من العمل أو حتى في الصباح وخاصة لمن يعيشون في مناطق شديدة الحرارة يمكنهم الاستعانة بالماء البارد للاستحمام لترطيب الجسم وتخفيف درجة حرارته من خلال وضع الرأس تحت الماء البارد أو منخفض الحرارة لمدة 10 دقائق حتى تنخفض درجة حرارة الجسم أما إن كنت خارج المنزل فينصح بالاستعانة بمياه الزجاجات التي تكون باردة جداً مع سكب القليل منها على منشفة ومن ثم مسح الوجه والرقبة والجبين بها كل 15 دقيقة.

ماذا تأكل؟!

وهو السؤال الأهم فالطعام أحد أكثر مسببات الشعور القوي بالعطش، فالأطعمة شديدة الملوحة وشديدة الحلاوة وحتى الأطعمة المقلية تسبب الشعور بالعطش ، وكذلك الأطعمة النشوية عندما تؤكل بكميات كبيرة كالأرز والمعكرونة والخبز والبطاطا أيضاً تسبب العطش وبخلاف ذلك تقوم الخضروات الطازجة خاصة الخيار، والفواكه خاصة البطيخ الأحمر، بترطيب الجسم ومنحه السوائل ولاتسبب العطش إذا كانت متوفرة على طبق السحور ولكن ذلك لايعني تناولها إلى جانب أطعمة أخرى تسبب العطش بل استبدال المسببة للعطش بها.

ومن ضمن الأطعمة التي لا تسبّب العطش أيضاً:

اللبن: إن تناول اللبن أو شرب اللبن المخفّف بالماء يساعد على ترطيب الجسم ومنحه الطاقة.

الفاكهة: من الجيد أيضاً تناول طبق من الفاكهة على السحور مع تجنب الفواكه التي تحتوي على نسبة عالية من السكر كالمانغا والعنب والتين وتركها لفترة مابعد الإفطار وليس السحور.

السلطة الخضراء: السلطة التي تحتوي على أوراق الجرجير والخيار والخس مثالية لمحاربة الشعور بالعطش مع تجنب إضافة الكثير من الملح عليها أو الصلصات الدسمة كالمايونيز.