الوعي نيوز

عاجل:

إقرار قانون بيع الاسلحة البريطانية إلى السعودية وتأثيراته السلبية على اليمن..!!

+
_

الوعي نيوز:

قالت منظمة العفو الدولية إن اصرار بريطانيا على مواصلة تصدير الأسلحة إلى السعودية يُعدّ نكسة قد تكون قاتلة بالنسبة للمدنيين اليمنيين.

وقال رئيس مراقبة التسلح وحقوق الإنسان في منظمة العفو الدولية “جيمس لينش” إن رفض المحكمة العليا في لندن دعوى قضائية طالبت بوقف تصدير السلاح للرياض مخيب للآمال، وعامل مساعد لمواصلة المملكة ارتكاب الانتهاكات.

وأضاف: على بريطانيا والدول الأخرى أن تُوقف إمدادات الأسلحة إلى السعودية، مشيرا إلى أن “بريطانيا تخاطر بالمساعدة والتحريض على جرائم فظيعة تُرتكب في اليمن”.

وقد أصدرت المحكمة العليا في لندن يوم الاثنين حكما برفض دعوى قضائية طالبت بوقف تصدير الأسلحة من بريطانيا إلى السعودية.

من جانبها، قالت حملة “وقف بيع الأسلحة” -التي رفعت القضية أمام المحكمة- إنها ستستأنف الحكم. وقال عضو الحملة أندرو سميث “إذا تم تأييد هذا الحكم فسيعتبر هذا بمثابة ضوء أخضر للحكومة لتواصل تسليح ودعم الدكتاتوريات الوحشية ومنتهكي حقوق الإنسان مثل السعودية التي أظهرت تجاهلا صارخا للقانون الدولي الإنساني”. وترى الحملة أن بريطانيا خالفت القوانين الإنسانية.

وأما على الصعيد الميداني في اليمن فقد نفذت قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية أمس هجمات نوعية على مواقع لمرتزقة العدوان السعودي الغاشم بمناطق المنارة وشعب الجرجور والعقران جنوب شرق نهم، ادت الى مقتل وإصابة أعداد كبيرة من مرتزقة واغتنام أسلحة متنوعة وعتاد العسكرية في الهجومين.

كما قتل وأصيب 30 عنصرا من مرتزقة آل سعود من المنافقين بصد القوات اليمنية المشتركة زحفاً لهم بإتجاه جبل العنبرة الإستراتيجي بمنطقة سدبأ بمديرية المتون بالجوف رغم انها كانت مسنودة بغطاء جوي من طيران العدوان السعودي إستمر لـ10 ساعات بإتجاه سلسلة جبال العنبرة الإستراتيجي بمنطقة سدبأ وأجبرتهم على التراجع تاركين جثث قتلاهم.

وشنت قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية هجوما مباغتا على مواقع مرتزقة العدوان بمنطقة صفر الحنايا شرق مديرية المتون وكبدتهم عددا من القتلى والجرحى.

ودكت مدفعية الجيش اليمني واللجان الشعبية تجمعا للمرتزقة في مديرية الصلو في تعز، فيما تمكنت من كسر زحف لمرتزقة العدوان باتجاه التبة الحمراء في منطقة كرش في لحج، مكبدة العدو والمنافقين خسائر في العدة والعتاد .

هذا وكشف مصدر أمني يمني باستمرار الاشتباكات بين عدد من الفصائل المسلحة الموالية للتحالف السعودي منذ يوم الأحد في مدينة عدن جنوب اليمن .

وأكد المصدر أن حرب شوارع جرت بين جنود يتبعون نقطة امنية بخور مكسر ومسلحين من أبناء حي اكتوبر المجاور، حيث استمرت المواجهات لأكثر من نصف ساعة .

يأتي ذلك في وقت تشهد مدينة عدن استقطاباً وتوترا حاداً إثر محاولات جادة يقوم بها المجلس الانتقالي الجنوبي المناهض “للرئيس ” هادي وحكومتة في المدينة، في خطة يعتبرها مراقبون تسريعاً باندلاع حرب بين الطرفين بالمدينة .



0

No comments yet.

RSS feed for comments on this post.

Sorry, the comment form is closed at this time.



استطلاع

لماذا تخشی السعودية من الديمقراطية؟

  • قلقها من زوال حكمها (86%, 18 Votes)
  • الديمقراطية في الدول أثبتت فشلها (14%, 3 Votes)
  • المجتمع السعودي لا يفهم هذه التجربة (0%, 0 Votes)

Total Voters: 21

جاري التحميل ... جاري التحميل ...