الشيخ محمود العالي

الوعي نيوز:

على خلفية اعتقال السلطات الخليفية للشيخ محمود العالي وانتهاكهم لمبدأ حرية التعبير والدفاع عن حقوق الانسان وتجاوزهم على رجال الدين والعلماء ندد العديد من علماء الدين من علماء البحرين هذا التصرف الاهوج من قبل السلطة الخليفية.

وقد دان علماء البحرين اعتقال السلطات الخليفية للشيخ محمود العالي، وذلك بعد تأييد محكمة خليفية اول أمس الثلاثاء حكما صادرا بسجنه ٦ أشهر على خلفية تضامنه مع آية الله الشيخ عيسى قاسم، واعتبروه “حكما سياسيا”.

وقال العلماء في بيان لهم أمس الاربعاء بأن استهداف الشيخ العالي، نائب رئيس المجلس العلمائي، يأتي في سياق استهداف وجوه الطائفة الشيعية”، واصفين النظام بـ”القبيح الذي لم يعد يتستر حتى وراء أقنعة الخداع والدجل”.

وأضاف البيان إنَّنا إذ نستنكر بشدة هذا التّعدي الآثم والحكم الجائر بسجن سماحته على خلفية أداء وظائفه الشّرعية في إنكار المنكر، والدّفاع عن حقوق الشّعب السّياسية، وحرماته الدّينية، وقيادته الرَّبانية، مشيرا الى الشيخ عيسى قاسم، ودعا البيان للإفراج الفوري عن الشيخ العالي وعن جميع المعتقلين السياسيين.

تأتي هذه الإدانة في الوقت الذي يرزح فيه العديد من الشباب والنساء وحتى الاطفال والشيوخ في سجون ومعتقلات النظام الخليفي ويلاقون أسوء أنواع التعذيب الجسدي والنفسي من دون أن يرتفع صوت من قبل منظمات حقوق الانسان الدولية أو الامم المتحدة للدفاع عن مظلومية الشعب البحريني.